الوقت/التاريخ الآن هو 2017-11-22, 2:12 pm
عاجل : تابعنا على التليجرام وتوصل بجديد النتائج الملازم والاخبار
https://t.me/iraqmoedu


للاهمية : يتم خلال هاته الايام نشر ملازم ومناهج لجميع المراحل الدراسية 2018

للاهمية : تغطية لاسئلة الدور الثالث للمراحل المنتهية اضـغـط هنا

    مُساهمةتاريخ النشر: في 2016-01-27, 2:17 pm


    الفوائد الصحية والنفسية لاقتناء القطط

    حصرياً 17 فائدة صحية لتربية القطط


    موضوع يهدف لمواجهة الجهل والرفض اللا منطقي لاقتناء هذا المخلوق الرائع





    مقدمة



    تحب قطتك لأنها تمنحك الرفقة واللحظات السعيدة. أذن منسجمة، مهارات استماع رائعة، وتعلقها اللا نهائي بك كل هذا فوائد ثانوية لاقتناء القطط، ولكن قطتك من الممكن أن تبذل أكثر مما تعتقد. كشفت الدراسات الحديثة أن لاقتناء الحيوانات الأليفة تأثير إيجابي على الصحة خصوصاً عندما يكون الحيوان الأليف قط.



    الفوائد الصحية العامة

    [/size]
    [size=16]أثبتت الدراسات أن وجود اتصال بحيوان أليف أمر مهدئ وملطف جداً، ودعمت هذه النتيجة بالحقائق الطبية. تظهر العلامات الحيوية المستخلصة بعد تفاعل الأفراد مع حيوانات أليفة آثار إيجابية على ضغط الدم، والنبض، وسرعة التنفس، وتتشابه نتائج هذه الاختبارات على نحو مذهل مع حالة الجسم بعد علاج معقد. حتى أن بعض الدراسات أشارت إلى أن اقتناء الحيوانات الأليفة يقلل الضغوط وينتج عنه تخفيض خطر مرض القلب.

    استخدمت القطط والكلاب - و خصوصاً القطط - في بعض المستشفيات ودور المسنين كنوع من العلاج لحالات المريض طريح الفراش. من الممكن لدفء أجسامها المكسوة بالفراء وصداقتها إحداث تأثير كبير على الحالة الذهنية للشخص للأفضل. أوجدت دراسة أجريت في ولايات نيويورك، وميزوري، وتكساس أن دور المسنين التي تسمح بوجود الحيوانات الأليفة تقل فيها تكلفة العلاج عن التي لا تسمح.

    قد يكون السبب هو تخفيض الضغوط وزيادة الاسترخاء، ولكن الدراسات في العشرين عاماً الأخيرة أظهرت
    أيضاً أن الناس الذين يقتنون الحيوانات الأليفة صحتهم أفضل بكثير من نظرائهم ممن لا يقتنون الحيوانات الأليفة؛ إنهم دائماً أقل عرضة للأمراض البسيطة مثل البرد والأنفلوانزا، ويسجلون درجات أفضل على الاختبارات النفسية، ويظهر أنهم يتمتعون بحالة صحية متمازة.
    [/size]



    ماذا سأستفيد من اقتناء القطط




    سواء أكنت تبحث عن مصدر للرفقة من أجلك أو رفيق لحيواناتك الأليفة الأخرى، تضيف القطط جودة فريدة إلى أي علاقة. كما هو مذكور أعلاه، أظهرت البحوث أن مقتني القطط عامةً أفضل صحة، وأقل تعرضاً للضغوط والاكتئاب، وأقرب إلى التعافي من الأمراض أو الحوادث الخطيرة. الكثير من مقتني القطط بإمكانهم أيضاً التصديق على الفكرة العامة القائلة بأن اقتناء أكثر من حيوان أليف واحد يمنح ليس فقط مصدر للرفقة ولكن أيضاً مصدر قيم للتسلية.

    إذا كنت تفكر بشأن تقديم قط إلى أسرتك لتعليم أطفالك دروس قيمة في الحياة تتعلق بأمور مثل المسؤولية والحب والفقدان، كن حذراً. حين تكون مثل هذه الفوائد ممكنة بشراء قط، ادخل هذه العلاقة الجديدة وأنت جاهز تماماً لرعاية القطة بنفسك عند الضرورة.


    من الفوائد الإضافية لاقتناء قط في مقابل اقتناء كلب إمكانية تدريب القطط على قضاء الحاجة في صندوق المرشح، والحاجة الأقل لدى القطط للتسلية وللتنظيف لأنها دائماً ستقضي وقت طويل في تنظيف نفسها طوال ساعات صحوها. القطط أيضاً أقرب إلى قلبك وحضنك من أسماك الزينة، والأفاعي المنزلية، والهامستر.



    17 فائدة صحية من اقتناء القطط (كله بأمر الله سبحانه وتعالى)




    1- تخفيض خطر أمراض القلب والأوعية الدموية: إذا كنت تقتني قطاً، فإنك أقل تعرضاً لأمراض القلب والأوعية الدموية. في الحقيقة، أوجدت دراسة من جامعة مينيسوتا أن الذين يعيشون بدون قطط يتعرضون بنسبة 30-40% أكثر إلى الموت بمرض القلب والأوعية الدموية من مقتني القطط. هل تنطبق هذه النتائج على مقتني الكلاب أيضاً؟ وفقاً للدراسة، لم يجنِ مقتني الكلاب نفس الفائدة مثل مقتني القطط.
    2- تقليل خطر النوبات القلبية: يمكن أن تقلل احتمالات التعرض لنوبة قلبية باقتناءك لقط. سوف يتحسن الجهاز الدوري لديك وستتمكن من تقليل احتمالات الموت المفاجئ بنوبة قلبية إذا اقتنيت قط.
    3- تحسين وظائف جهاز المناعة: يساعد اقتناء قط في تحسين وظائف المناعة لديك. قد تساعدك المشاعر المتعلقة بالقط التي تحدث لك في منح جهازك المناعي دفعة. دائماً ما تعرف القطط أنك مرضت، وتستطيع أن تأتي وتمنحك الراحة النفسية، مما يساعدك على التحسن في حين يقوى جهاز المناعة.
    4- تقليل احتمالات تنمية حساسية: إذا كنت سترزق بطفل قريباً، يمكنك أن تفكر في اقتناء حيوان أليف. اقتناء قط من الممكن أن يساعدك في إبعاد الحساسية عن أطفالك. بعض الدراسات أثبتت أن الأطفال حديثي الولادة الذين عاشوا مع حيوانات أليفة، خصوصاً القطط والكلاب، أقرب إلى مقاومة الحساسية. علاقة الطفل بالقطط من عمر مبكر يقتل الحساسية.
    5- المساعدة في عدم إصابة الأطفال بالربو: بالإضافة إلى المساعدة في وقاية الأطفال من تنمية الحساسية، هناك بعض الأدلة على أن العيش مع قطة من الممكن أيضاً أن يساعد في وقاية الأطفال من الربو. إذا كان لديك أطفال، قد يساعد اقتناءك لقطة وتعريض أبنائك للقطة في مقاومتهم لتنمية الربو. التواصل المبكر والمنتظم بالقطط من الممكن أن يساعد أطفالك في الوقاية من عدد من مشكلات التنفس.
    6- تخفيض ضغط الدم: يمكن أن ينخفض ضغط الدم لديك بواسطة الاستمتاع برفقة قطة. في الحقيقة، يؤدي اقتناء قطة إلى ضغط دم معتدل. مداعبة القطة تهدئ وتخفض ضغط الدم. من يقتنون الحيوانات الأليفة، وفقاً لدراسات جامعة نيويورك، هو أقرب للحصول على ضغط دم منخفض أكثر ممن لا يربون الحيوانات الأليفة.
    7- تخفيض الدهون الثلاثية: تستطيع تخفيض الدهون الثلاثية بواسطة التمرين وتناول طعام يحتوي على كاربوهيدرات أقل (خصوصاً من الأغذية المعالجة). ولكن هذا ليس الشيء الوحيد الذي تستطيع فعله. بعض الدراسات دلت على أنك إذا اقتنيت قطة سوف تنخفض الدهون الثلاثية لديك وتتحسن صحتك. في حين أنك يجب الاستمرار في التمرين وتناول طعام أفضل، فإن اقتناءك لقطة سيساعد في تقدم العملية.
    8- تخفيض الكوليسترول: هل تحاول تخفيض الكوليسترول؟ إذن فكر في الحصول على قطة. على نحو مثير، مقتني القطط لديهم كوليسترول أقل ممن لا يقتنون القطط. أظهرت دراسة أجريت في عام 2006 في كندا أن اقتناء القطط كان فعلاً أكثر فعالية في تخفيض الكوليسترول من العلاج المصمم لتأدية نفس المهمة. في الحقيقة، تستطيع توفير النقود التي ستنفقها على العلاج وتحسن صحتك، باقتناء قطة.
    9- تقليل خطر الإصابة بالسكتة: إن توقع المعاناة من سكتة دماغية أمر مرعب. إذا كنت قلقاً بشأن الإصابة بسكتة، فيمكنك التفكير في اقتناء قطة. اقتناء القطط قد يمنع خطر السكتة الدماغية. أوجدت دراسة في جامعة مينيسوتا أن مقتني القطط يستطيعون التخلص من خطر السكتة الدماغية بنسبة 3/1.
    10- تقليل الضغوط: اقتناء القطط يساعد في تقليل الضغوط في حياتك، لاقتناء قط الكثير من الفوائد النفسية، وأحد هذه الفوائد هو التحرر من الضغوط. كونك قادراً على العناينة بالحيوان، أو امتلاكك لقطة تتودد إليك، من الممكن أن يساعد على شعور أفضل، وتقليل مستوى الضغوط.
    11- تقليل القلق: ليس فقط اقتناء قطة يساعد في تقليل الضغوط التي تشعر بها، ولكن أيضاً يقلل القلق الذي تمر به. اقتناء القطط مهدئ، مثل الجوانب الأخرى للاعتناء بالقطط. عندما تنشغل في العناية بمخلوقات أخرى، قد يساعدك ذلك على الابتعاد بعقلك عن ما مخاوفك. إضافة إلى ذلك، وجود القطة التي ستتودد إليك سوف يساعدك أن تهدئ من روعك وأنت مستمتع بالحب الكبير لقطتك.
    12- تحسين مزاجك: في الكثير من الحالات، يساعدك التفاعل مع حيوان أليف في تحسين مزاجك. هذا يتضمن القطط. اقتناء قط يساعدك في الإحساس بشعور أفضل عامةً، وتحسين مزاجك. إذا كنت تريد تحسين مزاجك، القط يستطيع مساعدتك.
    13- مساعدة من يعاني من الاكتئاب: يمكن لاقتناء قط أيضاً المساعدة في التحرر من الاكتئاب. بينما ليس من الممكن واقعياً أن "يعالج" القط الاكتئاب، فإنه سيساعدك في الانشغال بعقلك بعيداً عن مشاكلك، والتركيز في شيء آخر. الحب الذي يمنحه القط قد يكون أيضاً ملطف للعقل. إذا كنت مكتئباً، قد تساعدك رفقة القطط في معركتك.
    14- مساعدة ذوي التوحد: التوحد هو صعوبة في التفاعل والتواصل الاجتماعي. ذوي التوحد يعانون من صعوبة التواصل بنفس الطريقة التي يسلكها الآخرون. يساعد اقتناء القطط فعلياً في هذه الحالات. هناك بعض الحالات استخدمت فيها القطط كأداة في علاج الأطفال من ذوي التوحد. الأعراض التنموية الأخرى من الممكن علاجها بواسطة التعرض للقطط أيضاً.
    15- تقليل الشعور بالوحدة: يستطيع الكثير ممن لديهم شعور بالوحدة الراحة مع حيوان أليف. رفقة القطط قد تساعد من يعانون من الوحدة بالشعور بالارتباط بحياة أخرى. مجرد اقتناء القط في المنزل وقضاء الوقت معه سيساعد العزاب، أو الأرامل.
    16- زيارات رعاية صحية أقل: مقتني القطط يقومون بزيارات الرعاية الصحية مرات أقل. هذا يتضمن زيارة الطبيب، وزيارة المستشفى. أظهرت الدراسات أيضاً أن بيوت المسنين التي سمحت بوجود القطط كجزء من العلاج للمرضى كانت تكلفة العلاج فيها أقل من التي لم تستخدم القطط كجزء من العلاج.
    17- عمر أطول: جنباً إلى جنب مع كونك متزوجاً والوقاية من الأمراض، من الممكن أن تحظى بعمر أطول مع قط. القطط تمنح عدد من الفوائد التي قد تؤدي إلى حياة صحية وعمر أطول قليلاً، فكر في اقتناء قط.



     ماذا ستستفيد القطة من اقتناءك لها؟




    من الممكن أن يبدو هذا السؤال سخيفاً، ولكنه مهم. اسأل نفسك "ما الذي آمل أن أقدمه لقطي الجديد وما الذي يمكنني أن أقدمه بأسلوب مفيد؟ هل أستطيع أن أقدم له الرعاية الطبية، والغذاء الأفضل، وظروف حياة سليمة، والرفقة، والسلامة، والأشكال المختلفة من التسلية؟" في حين أن القط يستطيع البقاء على قيد الحياة في وجود الطعام، والماء، والحماية من الأذى، فإن القط الذي يعيش تحت هذه الظروف سوف يبقى على قيد الحياة فقط ولن يزدهر.

    أيضاً تمنح الطريقة التي تحصل بها على القطة فوائد لها. فإن تبني القطة من شخص يتخلى عنها من الممكن أن يسمح للقطة بأن تعيش في ظروف أفضل من الظروف الحالية. قد تكون القطة التي تقتنيها غير مرتاحة لوجود حيوانات أخرى في الجوار أو تحن إلى رفقة حيوان آخر وأنت تمنحها البيئة التي تقدم لها "مستوى الراحة" الذي ترغب فيه وتستحقه.




    القطط والأطفال



    ليس البالغين فقط من يستفيد من الاهتمام بالقطط. أظهر الأطفال الذين شاركوا في تربية حيوان أليف مستويات عالية من تقدير الذات، ومهارات اجتماعية أفضل، وإحساس أكبر بالمسؤولية تجاه الآخرين. بالنسبة للأطفال الصغار والرضع، من المحتمل أن يكون تعريضهم للقطط عند سن صغير مفيداً لتنمية مقاومة الطفل للحساسية والربو.



    القطط وكبار السن




    كبار السن تنقصهم الرفقة، والتواصل الاجتماعي وفرص الترفيه أثناء سنوات تقاعدهم. من الممكن أن يحسن اقتناء قط من صحة وسعادة المسن، مما يمنحه الإحساس بهدف ما والمعرفة الذي يحتاجها.

    القطط هي الحيوان الأليف المثالي لكبار السن لأنها تتطلب القليل من الرعاية بالمقارنة مع الكلاب. إنها لا تحتاج إلى مجهود كبير مثل التمشية، أو الزيارة المتكررة للحديقة الخلفية أو سطح المنزل لأنها تبقى في الداخل، ولأنها تمارس الحركة واللعب بنفسها بطريقة روتينية طوال اليوم وتقضي حاجتها في المكان المخصص.


    أظهرت الدراسات أن اقتناء القطط يحسن الصحة العامة للرجال من مرضى الإيدز، ويقلل وحدة النساء المقيمات بمفردهن، وحتى يساعد مرضى القلب في التعافي أسرع من النوبات القلبية.




    قبل أن تقدم على شراء قط




    مهما كانت الدوافع وراء اقتناءك للقطط، من فضلك اعلم أنك إذا كنت غير قادر على معرفة أسباب جيدة كافية مبدئياً لإحضار قطة إلى منزلك، فمن المحتمل أن تكون بصدد إيذاء نفسك والقطة معاً. أن تقول لنفسك أنك ستجد أسباب إضافية بالتدريج لاقتناء قطة من الممكن أن يكون الأساس لتجارب مخيبة للآمال كمقتني حيوان أليف. تذكر ... أنت لست شخصاً سيئاً إذا لم تقتني قطة، ولكنك من الممكن أن تكون مقتني قطط غير سعيد إذا أصبحت مقتني قطط لأسباب خاطئة. لن يستفيد أحد في هذا الموقف.

    إذا قررت بأن ترحيبك بالقطة في منزلك سيكون مغامرة، خذ وقتك وتعرف على أي أنواع القطط سيناسب عالمك. فكر في كل الخيارات، استمتع بعملية الاختيار، وتأكد أن القطة المناسبة في انتظارك لتحضرها وتعلن وصول العضو الجديد من أفراد أسرتك.



    بناءً على طلب الجماهير

    التوكسوبلازما (فوبيا القطط)




    هذه الصورة توضح دورة حياة طفيل التوكسوبلازما وكما هو مبين في الصورة ينتقل الطفيل إلى القطة من الحيوانات التي تصطادها (الفئران والطيور) وينتقل إلى البشر من براز القطط (إذا مرت عليه 24 ساعة ينشط الطفيل) كما ينتقل إلى البشر عن طريق الماء الملوث والخضروات والفاكهة غير المغسولة جيداً واللحم المصاب ونقل الدم الملوث والأم الحامل لجنينها مما يعني أن الإهمال في الصحة والنظافة هو السبب الحقيقي وراء انتقال المرض وليست القطط وباتباع الخطوات التالية تقي نفسك وأسرتك من المرض نهائياً وتبرئ ذمة القطط من هذا الاتهام الجائر:


    • منع القطط من مغادرة المنزل أو الخروج إلى الحديقة أو سطح المنزل لمنعها من اصطياد الفئران والطيور.
    • إبقاء المنزل نظيف دائماً والتأكد من خلوه من الحشرات الزاحفة كالنمل والصراصير لأنها ناقلة للمرض.
    • التخلص من الفضلات الصلبة للقطط الموجودة بصندوق الإخراج قبل مرور 24 ساعة عليها.
    • ابتعاد الفتيات والسيدات عن صندوق الرمل نهائياً ومنع قيامهم بتنظيفه.
    • إجراء الفحص الدوري على قطك لدى الطبيب البيطري لعلاج القطة من أي أمراض محتملة.




    ختاماً


    • الموضوع من ترجمتي وإعدادي وعند النقل يرجى ذكر المصدر.
    • هذا الموضوع يعتمد كلياً على دراسات وأبحاث أجريت في أعرق الجامعات الأمريكية ويمكن الاعتداد به كورقة حقائق (Fact Sheet) لمواجهة التهم الباطلة التي تلصق بالقطط عن جهل تام (على سبيل المثال الجمل المضحكة من نوعية: القطط تصيب الفتيات بالعقم - أخاف من القطط لأن الجن يتمثل في صورة قط - القطط حيوان غير نظيف) والرفض المستمر لاقتناء القطط الذي يمارسه الكثير من الناس على أبناءهم وأفراد أسرهم أو الرغبة في التخلص من القطط الموجودة في الوقت الحالي وللأسف أنا ممن يعانون من هذه المشكلة.
    • معذرة يا هواة تربية الكلاب وحيوانات الزينة الأخرى فالمعلومات الواردة في الموضوع بشأن الحيوانات الأليفة الأخرى ترجمتها وأوردتها للأمانة.
    • كل عام وأنتم بخير أتمنى أن ينال الموضوع إعجابكم.





    شارك على:

    انضم لقناتنا على التلغرام ليصلك الجديد : من هنا



    © phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك الخاصة مجانيا